شركات سيارات تعاني انهيار المبيعات في ظل كورونا

أبريل 5 ,2020

كشفت بيانات مبيعات شركتي جنرال موتورز وفيات كرايسلر للسيارات، عن تراجع المبيعات خلال الربع الأول من العام الحالي.

وتراجعت مبيعات جنرال موتورز بنسبة 7.1% في حين تراجعت مبيعات فيات كرايسلر بنسبة 10% خلال أول 3 أشهر من العام الحالي، وهو ما تجاوز توقعات المحللين الذين استطلعت وكالة بلومبرج للأنباء رأيهم.

وأشارت بلومبرج إلى أن الشركتين لم تعلنان مبيعات مارس الماضي بشكل منفرد، وهو الذي سيكون شهد انهيارا للمبيعات بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) حيث تراجعت مبيعات الشركات المنافسة مثل هيونداي الكورية الجنوبية وهوندا اليابانية بأكثر من 40% خلال الشهر الماضي.

وذكرت بلومبرج أن تداعيات أزمة كورونا كارثية بالنسبة لصناعة السيارات التي كانت تستعد للاستفادة من استمرار تحسن ثقة المستهلكين، وتراجع أسعار الفائدة وتحسن أوضاع سوق العمل للعام الثاني على التوالي. ويتسابق المحللون حاليا على تقدير نسبة التراجع في المبيعات دون أن يكون بينهم من يتوقع تعافيا سريعا للقطاع.

وكانت شركات صناعة السيارات قد أغلقت مصانعها في الولايات المتحدة منذ منتصف مارس الماضي، في إطار الجهود الرامية إلى الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ويبدو أن فترة الغلق ستستمر إلى مدة أطول مما كانت تعتقده الشركات في البداية، خاصة بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تمديد العمل بقواعد التباعد الاجتماعي لاحتواء الفيروس حتى 30 أبريل المقبل.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *