كيف تتفادى النعاس اثناء قيادة السيارة

ربما تعتبر قيادة السيارة من أروع الأمور التي يقوم بها الفرد، إنها هواية لدى بعض الأفراد، إلى جانب كونها وسيلة للتخلص من التفكير وضغوط الحياة، ولكن بنفس الوقت تعد أداة خطيرة قد تؤدي إلى الموت إذا استخدمت بشكل خاطئ، وكثيرا ما نسمع أخبار سوداء أشخاص لم ينتبهوا أثناء قيادة السيارات، ومن أهم أسباب الحوادث هو النوم أثناء قيادة السيارة، لذلك سنوضح لك عزيزي القارئ كيف تتفادى النعاس اثناء القيادة ، وكيف تحافظ على انتباهك أثناء قيادة السيارة .

 أسباب زيادة النعاس والرغبة في النوم

هناك مجموعة أسباب تزيد النعاس وقد تؤدي إلى نوم القائد، ويفضل الحصول على ساعات نوم كافية إلى راحة الجسد ليلا، كما تزداد مشكلة نقص بمختلف أنحاء العالم بسبب التغيرات المدنية المتطورة، ومن الواضح أن هذه المشكلة تنتشر في بلدان عديدة، ولقد أظهرت بعض الأبحاث التي نفذها متخصصين أن عدد ساعات النوم للفرد قد تكون أقل من المعدل الطبيعي.

عدد ساعات النوم المثالية

تحدث بعض الإضطرابات العضوية عند نوم الفرد والتي تسبب زيادة النوم، كما أن مشكلة الشخير وتوقف التنفس عند النوم، وهي أحد المشاكل الطبية الناتجة من حدوث انسداد اتجاه الهواء العلوي بسبب عيوب خلقية أو تضخم بأنسجة الحلق ويصاحبه التشخير، وقد يؤدي للتنفس غير المنتظم.

وهو الأمر الذي يسبب التقطع في النوم، كما أن تقطع النوم يسبب زيادة النعاس أثناء النهار، وتنتشر هذه المشكلة مع الأشخاص ذات الوزن الزائد، وكشفت الدراسات الأمريكية التي تمت على 1000 شخص ونشرت بمجلة الأكاديمية الأمريكية الخاصة بطب النوم أن احتمال وقوع حوادث للمركبات والمصابين مع وقوف التنفس الضعيف أو الذين يعانون من التشخير الأول هو ثلاثة أضعاف الفرد السليم، كما تزداد النسبة إلى سبع أضعاف عند المصابين بمشكلة توقف التنفس.

بينما يتوقف تنفس المصابين أثناء النوم أو النوم القهري  اللا إرادي ينامون خلف مقود السيارة بشكل متكرر حتى وإن ناموا العدد الكافي من الساعات، وهم ربما يناموا بأوضاع كثيرة غير مناسبة للنوم مثل النوم أثناء القراءة أو عند مشاهدة التلفاز، وربما ينام الفرد في الأماكن العامة أو بمكان العمل.

طريقة الحفاظ على الإنتباه أثناء القيادة

يجب عدم القيادة إلا عندما تكون بكامل لياقتك وقد حصلت على قدر راحة مناسب، إن كنت ترغب بالسفر مسافات كبيرة، عليك أن تنظم الوقت بحيث تأخذ قسط راحة ملائم قبل السفر، عادة ويفضل النوم من 7 حتى 9 ساعات قبل السفر، تلك الراحة تعد بمثابة إعادة شحن الطاقة، وإعداد الجسم للسفر.

عدم القيادة لمدة طويلة

يراعى عدم قيادة السيارة لمدة طويلة، حيث أن الحادث يتم بأقل من لحظة، بمجرد فقدان السيطرة على السيارة سيقع الحادث، لذلك حاول تنظيم الرحلة للإستراحة كل ساعتين من إرهاق القيادة.

أخذ استراحة عند الشعور بالنعاس وعدم المقاومة

بمجرد شعورك بالنعاس وإن أصبحت لا تستطيع المقاومة، يجب التوقف على جانب الطريق أو في استراحة، واسترح أو نام فترة بسيطة، حتى وإن كانت الاسترحة دقائق محدودة لكنها سوف تساعد الجسم على الراحة، بعكس الإستمرارية  في القيادة فإن ذلك سيؤدي لزيادة الإرهاق والرغبة بالنوم.

وضع زجاجة ماء أو عصير بجانبك

أحيانا يفضل أن تحضر مشروب ذو طاقة عالية، ثم حاول أن تشرب المشروب بكن ببطئ، ويراعى أن تبتعدد عن المشروبات ذات نسبة عالية من السكر وتكمن أهمية وفوائد هذه المشروبات في الحفاظ على انشغال القائد بطعمها، كما أنها ستشغله وتجعله بحاجة إلى التبول بمرور الوقت.

استخدم راديو أو المسجل

على الرغم من عدم نجاح هذا الحل، لكنه يفضل محاولة استخدامه، أحيانا قد تجعلك الأخبار منتبه إليها، أو لأحد البرامج الإذاعية، وأحيانا ترغب في الإستماع للموسيقى، حسب الحالة المزاجية للقائد.

درجة حرارة السيارة

قد لا ينتبه البعض من بأن حرارة السيارة قد تشجع القائد على رغبته في النوم، أحيانا يفضل إيقاف المكيف حتى إن كنت تشعر بالحر، أو فتح وإغلاق نافذة السيارة، وفقا لحالة الطقس.

خطط إلى طريقك واعرف أماكن استراحات الطريق

هي من الأشياء المهمة التي تساعد بتحديد فترة القيادة وكذلك الإستراحة، ومحاولة معرفة أماكن الإستراحات ومحطات الوقود على جانبين طريق الرحلة، ومعرفة المسافات بينهم.

التأكد من الأدوية الطبية المتناولة عند السفر

توجد عقاقير كثيرة تتسبب رغبة في النوم وفقدان التركيز إلى من يتناولها، وذلك أحد الأمور الخطيرة، كما يجب سؤال الطبيب عندما يصف العلاج لك، أو قراءة النشرة داخل العلاج.

 

ملخص الأبحاث ذات الصلة بمشكلة زيادة النعاس وكثرة حوادث السيارات

يعتبر النوم أثناء القيادة أمر منتشر له بعض المضاعفات الخطيرة، وقد كشف الإستفتاء الذي أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية أن 54% من السائقين يستمرون في قيادة السيارة حتى عند شعورهم برغبة شديدة في النوم، كما اعترف مليون سائق أنهم ناموا خلال قيادة السيارة مما يسبب وقوع الحوادث، كما كشف استفتاء آخر في بريطانيا أن 13% من السائقين اعترفوا بنومهم مرة واحدة خلال القيادة.

كما قامت لجنة الإضطرابات الوطنية الخاصة بالنوم في أمريكا بعمل دراسة والتي كشفت أن النعاس عند القيادة يعد أحد الأسباب الرئيسية لحوادث الطرق، كما كشف التقرير الذي نشر بواسطة إدارة النقل في بريطانيا أن 22% من حوادث الطرق تعود إلى النعاس خلال القيادة، كما أوضح الإستبيان أن خمسة قائدين فقط يتوقفوا عن قيادة السيارة للحصول على الراحة أثناء شعورهم بالنعاس.

كما ذكر الباحثين بالولايات المتحدة أن قائد من إجمالي 30 قائد على الطرق الطويلة يشعر برغبة في النعاس الشديد أثناء القيادة، وقد كشفت إحصاءات إدارة المرور والأمن الوطني بأمريكا أن نوم القائدين أثناء القيادة يعتبر عامل أساسي فيما يزيد عن 100,000 حادث سنويا.

 

نصائح تساعدك في القضاء على النعاس أثناء قيادة السيارة

الحصول على قدر مناسب من النوم وأعدم القيادة أثناء الشعور بالخمول والكسل.

يجب عدم القيادة في الأوقات التي اعتاد الجسد بها أن ينام ويرتاح سواء في الليل أو وقت القيلولة في النهار.

يجب على القائد عدم التكابر ومعرفة أن الإغفاء لحظة واحدة قد يسبب حادث كبير، لذلك على قائد السيارة أخذ غفوة عند شعوره بالنعاس، حيث أن الغفوة من 15 دقيقة حتى نصف ساعة تزيد النشاط والتركيز.

على الرغم من اعتقاد بعض سائقين السيارات أن رفع صوت المسجل أو التوقف ثم الحركة أو فتح شباك السيارة لدخول الهواء قد يجعل القائد نشيط ويقظ، ولكن لم يثبت ذلك بشكل علمي.

 

محاولات من أجل تقليل حوادث السيارات الناتجة عن النوم

من أجل تقليل مشكلة حوادث المرور الناتجة عن النوم أثناء القيادة، فإن أنظمة المرور بالعديد من دول العالم توفر السائقين المصابين ببعض اضطرابات النوم أثناء القيادة علاج طبي لهم، كما بدأت شركات السيارات بتطوير بعض الطرق لإكتشاف نعاس القائد بهدف تنبيهه في حالة حدوث النعاس عن طريق قياس عدد طرفات العينين والتي تزيد من رغبة قائد السيارة بالنعاس.

وهناك شركات أخرى حاولت قياس نشاط المخ الكهربي أثناء قيادة المركبة وقوة قبض سائق السيارة على الطارة، وبعض الشركات حاول تركيب كاميرا أسفل السيارة ليكتشف ميل السيارة عند انحرافها عن المسار الطبيعي والعديد من المحاولات بسبب إدراك شركات صناعة السيارات بخطورة النعاس والنوم أثناء قيادة السيارات.

ننصحك بتصفح المزيد عن مختلف أنواع السيارت في السعودية بأسعار منافسة وممتازة في موقع سيارة ولا تتردد فهو حراج السيارات تم تطويره ليخدمك

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *