موعد تغيير زيت ناقل الحركة

يعتبر ناقل الحركة الأوتوماتيك أحد المتطلبات الرئيسية لأي شخص يريد أن يشتري سيارة جديدة، بسبب ما يوفره هذا الناقل من راحة أثناء قيادة السيارة، وخصوصا القيادة في الأماكن المزدحمة، ويحتاج هذا النوع من ناقل الحركة إلى اهتمام خاص، مثل الحرص على عمل صيانة دورية له في أحد المراكز المتخصصة بشكل مستمر بالإضافة إلى ضرورة استبدال زيت ناقل الحركة من وقت إلى آخر، وسوف تتعرف عزيزي قائد السيارة على موعد تغيير زيت ناقل الحركة في هذا المقال.

يعد زيت ناقل الحركة والذي يسمى زيت الفرفرين سواء أوتوماتيك أو عادي، ومن العناصر الهامة والتي يهملها قائدين السيارات أحيانا، حيث توجد معلومة خاطئة منتشرة بين السائقين وهي أن زيت ناقل الحركة لا يتم استبداله على الإطلاق، لكن يتم تزويده عندما يقل عن المستوى الطبيعي.

لكن عند إمعان النظر في الوظيفة التي يؤديها ناقل السرعة سوف تجد أنها لا تختلف عن وظيفة محرك السيارة بشكل كبير، والإختلاف بينهما فقط هو عملية الإشتعال التي تتم بالمحرك، لكن ناقل الحركة والتروس الداخلية به تعمل بشكل متوازي مع محرك السيارة حيث تتحرك وتشتبك معه عند تدوير محرك السيارة أو حركة العجلات، لذلك إن الإهتمام بتغيير زيت ناقل الحركة في الموعد المحدد أمر ضروري للحفاظ عليه من التعرض للتلف.

كما يؤدي الزيت دور مهم في عملية تزيت الأجزاء الداخلية التي تتحرك داخل الفتيس، كما يقوم بوظيفة أخرى غير التزيت إنها التبريد حيث يعتبر الزيت وسط ينقل الحرارة الناتجة عن الإحتكاك، وهناك أنواع زيوت عديدة عند الرغبة في تغيير زيت الفتيس، الفتيس الأتوماتيكي يستخدم زيت مخصص إلى الأوتوماتك أما الفتيس المانيول يستخدم عدة أنواع من الزيوت مثلا زيت المحرك العادى، ويساعدك دليل المستخدم في اختيار نوع الزيت المناسب مع ناقل الحركة في سيارتك.

يساعد زيت ناقل السرعة في تليين حركة التروس الداخلية بالقير، خصوصا أن نسبة لزوجة الزيت تكون أكبر بكثير من زيت المحرك فإنه قريب إلى الشحوم، بالإضافة إلى القدرة العالية للزيت على امتصاص درجة الحرارة وتبريد القير لكي لا يتعرض إلى الإنصهار أو التلف.

غالبا ما نستمع إلى ضرورة تغيير زيوت السيارة المختلفة، كما نسمع عن أهمية الزيت في الحفاظ على الأجزاء الداخلية الخاصة بالسيارة، وتكمن وظيفة الزيوت في أنها تقلل درجة حرارة السيارة بجانب حماية أجزاءها من التلف والتآكل، وذلك يؤدي إلى زيادة العمر الإفتراضي للمحرك وإلى جميع الأجزاء حتى أطول مدة ممكنة.

يعتبر زيت ناقل الحركة الأوتوماتيك أو القير الأوتوماتيك من الزيوت الهامة التي تزود بها السيارة وتلعب دور رئيسي في تقليل الإحتكاك بين مكونات القير، وبالتالي يساعد على تجنب الأعطال عن جميع أجزاء علبة التروس الموجود في السيارة، وحتى يتمكن الزيت من تأدية المهام المطلوبة على أكمل وجه.

الفترة اللازمة لتغيير زيت ناقل الحركة بالسيارة

بالرغم من أن البعض ربما لا يقوم بعملية تغيير زيت ناقل الحركة الأوتوماتيك بإستمرار، لكن هذا الأمر هام وضروري في الحفاظ على منظومة قير السيارة كما أن إهمال تغيير الزيت ربما يكون غير مفيد إلى هذا النظام بالسيارة، وخصوصا بالنسبة إلأى الأشخاص الذين يقودوا مسافات طويلة بالسيارة، فإن السيارة التي تعتمد على السرعة العالية أثناء قيادتها غالبا تكون بحاجة إلى تغيير زيت ناقل الحركة في السيارة بشكل سريع.

كما يراعى الإطلاع على الكتيب المرفق مع السيارة والذي يحتوي على جميع المعلومات حول السيارة فهو بكل تأكيد سيرشدك إلى موعد تغيير زيت ناقل الحركة، أما إذا لم تجد كتيب السيارة بها، يمكنك الإتصال بالوكيل والإستفسار عند الحاجة.

كما يشير الخبراء في مجال السيارة لأن عملية تغيير زيت القير أمر ضروري ولكن حسب المسافات التي تقطع بالسيارة، إذا كنت ممن يقودوا مسافات لا تتجاوز 100 كم يوميا، ينصح بأن تغير زيت ناقل الحركة بعد السير بالسيارة مسافة 75000 كم، أما إذا كنت من الذين  يقودوا مسافات طويلة تتجاوز 100 كم يوميا، في هذه الحالة ربما تضطر إلى استبدال زيت ناقل الحركة في السيارة بعد السير لمسافة 35,000 كم.

ويجب الإشارة إلى أن زيت ناقل الحركة الأوتوماتيك بالسيارة ربما يظل فترة أطول من زيت محرك السيارة لكن يراعى أن تكشف عليه كل فترة فإن ذلك ضروري جدا للحفاظ على العمر الإفتراضي الخاص بالفتيس، ومن المهم أن تعلم أيضا بأن تغيير فلتر زيت ناقل الحركة الأوتوماتيك سيساعد في تحسين أداء علبة التروس ومن ثم تحسين أداء ناقل الحركة بالسيارة.

كيف تكشف على زيت القير؟

توجد طرق عديدة عند الكشف على زيت ناقل الحركة وهي تختلف عن الكشف على زيت محرك السيارة، حيث تقيس مستوى الزيت بعد تسخين الزيت قليلا لذلك يتم قياس الزيت بعد تدوير المحرك فترة وقيادة السيارة وتحريك القير في أوضاع مختلفة، لكن عند قياس الزيت يكون المحرك في وضعية الإيقاف، ويفضل أن تغير الفلتر مع غيار الزيت.

كيفية العناية بناقل السرعة في السيارة

يجب فحص منسوب الزيت بالفتيس كل فترة حيث أنه من الخطأ السير بالسيارة ونسبة الزيت في الفتيس تقل عن النسبة المحددة، حينما يكون مستوى الزيت قليل ربما تواجه صعوبة فى تحريك الفتيس أو ربما لا تستطيع تحريك ونقل السرعات، كما يؤدي منسوب زيت الفتيس المنخفض إلى تآكل أجزاء الفتيس الداخلية بشكل سريع، ربما لا تسمع صوت يشير إلى انخفاض مقدار الزيت، ولذلك في حالة وجود مشكلة بالفتيس واعلم بأن تلك المشكلة لا تحدث بشكل مفاجئ، لكنها نتيجة شهور من انخفاض منسوب زيت ناقل الحركة وتآكل الأجزاء الداخلية وارتفاع درجة الحرارة داخل ناقل الحركة.

اعتبارات هامة يجب أخذها في الإعتبار حول زيت ناقل الحركة بالسيارة

يجب معرفة أن زيت الفتيس لا يتبخر مثل زيت محرك السيارة، لذلك إذا اكتشفت أن منسوب زيت الفتيس منخفض اعلم بأن هناك تسريب بالزيت ويجب التعرف على سبب هذا التسريب ومعالجته بشكل سريع، كما أنه لا يتم تزويد زيت ناقل الحركة بالسيارة ولكن يستبدل بزيت جديد.

يراعى ألا يزيد منسوب زيت ناقل الحركة عن النسبة الطبيعية حيث أن زيادة زيت الفتيس تسبب تكوين رغاوى بالفتيس ومن ثم تجد أن عملية النقل تزداد صعوبة ويحدث ضرر في أجزاء الفتيس الداخلية مع مرور الوقت.

يراعى عند قياس مستوى الزيت أن يتم تسخينه قليلا أي يقاس الزيت بعد تدوير المحرك فترة وسير السيارة وحركة الفتيس فى أوضاع مختلفة، لكن عند قياس زيت ناقل الحركة يكون محرك السيارة فى وضعية الإيقاف.

عند تغيير زيت ناقل الحركة اعلم بأنك لا تغير زيت الفتيس بالكامل حيث أن ثلث الزيت يظل عالق على أجزاء الفتيس بالداخل، ويراعى عدم استخدام نوعية زيت غير النوعية المستخدمة في الفتيس، إن اختلاف نوع الزيت لا يؤدي إلى تجانس الزيت القديم مع الزيت الجديد لكن يحدث انفصال بينهم ومن ثم لا يقوم الزيت الجديد بعملية تزييت تروس الفتيس بالشكل المطلوب، وربما يكون ذلك سبب تخوف الكثير أثناء تغير الزيت فإن استخدام زيت خاطئ قد يسبب تلف الفتيس بعد تغير الزيت بعدة أمتار، لذلك كن حريص فى معرفة النوعية التي توصي بها شركة تصنيع السيارة، وفي حالة عدم معرفة نوع الزيت المستخدم سابقا فإن الحل المثالي هو تصفيه الزيت من الرواسب ويعاد من جديد إلى ناقل الحركة.

ننصحك بتصفح المزيد عن مختلف أنواع السيارت في السعودية بأسعار منافسة وممتازة في موقع سيارة ولا تتردد فهو حراج السيارات تم تطويره ليخدمك

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *